السبت 4 ديسمبر 2021 04:03 صـ 28 ربيع آخر 1443هـ
حكاية وطن
جريدة حكاية وطن
جريدة حكاية وطن
برلمان وأحزاب

إعلام حزب ”المصريين“: نماذج شبابية مصرية جديدة تُزين «منتدى شباب العالم»

حكاية وطن

أشاد محمد مجدي، أمين لجنة الإعلام بحزب "المصريين"، بعودة انطلاق منتدى شباب العالم في شهر يناير 2022، بحضور ومشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي، مشيرًا إلى أن المنتدى حقق نجاحات كبيرة في الدورات السابقة حيث نقل صورة حقيقية عن آراء الشباب ووضعها نصب أعين المسئولين في مصر والعالم أجمع، مؤكدًا أن مصر كانت وستظل قلب العالم النابض وفيها يجتمع الشباب باختلاف الألوان والأجناس، لتؤكد رسالتها السامية فى نشر السلام والتنمية والإبداع من أجل مواجهة كل التحديات.

وقال "مجدي"، في بيان اليوم الثلاثاء، إن منتدى شباب العالم فرصة حوارية بين مختلف الشباب بدول العالم لتبادل الأفكار ومن ثم نقل الخبرات والتجارب بين الدول وبعضها في معالجة القضايا المشتركة، بالإضافة إلى أنه يساهم بشكل كبير فى خلق وإتاحة الفرص أمام الشباب لكى يصبحوا مؤهلين للمشاركة فى بناء الأوطان، مؤكدًا أن مصر دائمًا ما تبرهن علي ريادتها وقدرتها على تحدي الصعاب.

وأضاف أمين لجنة الإعلام بحزب "المصريين"، أن القيادة السياسية عازمة علي تدوين الحاضر والمستقبل بحروف من نور في سجل التاريخ بعقول وإرادة مصرية فلاذية، مؤكدًا أن الشباب هم قادة المستقبل وأمل الأمة في النهوض والتنمية لبناء دولة قوية قادرة على مواجهة التحديات الداخلية والخارجية، جاذبة للاستثمار، تمتلك بنية تحتية قوية تضاهي الدول المتقدمة، وذلك من أجل استمرار ركب البناء والتنمية الذى انطلق منذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي حكم البلاد.

وأوضح أن هذا المنتدى يمثل واحدة من واجهات الرقي للدولة المصرية، لأن الحوار هو أسمى الوسائل في العلاقة بين الشعوب، إضافة إلى أنه أحد أهم منصات الحوار العالمية إن لم يكن الأهم على الإطلاق خاصة بعد اعتماد الأمم المتحدة «منتدى شباب العالم» منصة دولية، موضحًا أن هذا المؤتمر يُعد دفعة كبيرة للجهود الترويجية الخاصة بالتسويق كما أن البرامج السياحية التى سيتم تنظيمها للمشاركين كفيلة أن تنقل صورة حقيقية عن حقوق الإنسان فى مصر.

وأشار إلى أن الرئيس السيسي دائمًا ما يكون القدوة في التواصل الإنساني مع كافة فئات الشعب وطوائفه، حيث اختار الانحياز للإنسانية في كل قراراته حتى لُقب بـ"جابر الخواطر"، وبجانب انحيازه إلى الطبقات الكادحة، فهو يٌعلى دائمًا من قيمة الكفاءات والعلماء والشباب وأهل الخبرة، وهناك العشرات من المواقف الإنسانية التى أثلج بها صدور البسطاء والكادحين، منها ما تم تسليط الضوء عليه إعلاميًا، وكثير منها لا يعرف عنها شيئًا إلا أبطالها، ولكن دائمًا ما تظهر مبادئ الرئيس الإنسان فى تعامله مع كافة فئات المجتمع.

وتابع، اهتمام الرئيس السيسي بالانصات إلى هموم المواطنين، هو الأمر الذى عكس إنسانيته الجارفة، والتى بدت واضحة من خلال حرصه على دعم الفئات المختلفة بالمجتمع ورفع الروح المعنوية لديهم، حيث استقبل العديد من الفئات المختلفة بالمجتمع خلال المناسبات المختلفة، بداية من الأطفال وأسر الشهداء وكذلك السيدات المٌسنات، بالإضافة إلى الاهتمام بذوى الاحتياجات الخاصة، والتى حملت كل اللقاءات رسائل ذات معنى نبيل للمواطنين تؤكد حرص الرئيس على هموم قضاياهم.

وأكد "مجدى" أن «منتدى شباب العالم» محفَل دولي ثري وشاب، للتعبير عن مختلف الآراء والخروج بتوصيات ومبادرات تعمل على تلاقى الأفكار وحل قضايا الشباب المعاصرة، في حضور نُخبة من زعماء وقادة العالم والشخصيات المؤثرة والمفكرين، بالإضافة إلى اتاحة الفرصة أمام الشباب للتواصل مع كبار صانعي القرار، والتواصل مع شباب واعدين من المنطقة ومن كل أنحاء العالم، ما يجعل من مصر نقطة تلاقي لشعوب العالم بأفكار شبابهم.

واختتم، "عودة المنتدى للانعقاد مجددًا بعد عامين من النسخة الثالثة بسبب جائحة فيروس كورونا هو دليل قاطع على أن مصر تسير فى طريقها نحو التنمية والبناء، واستمرارًا للنهج الذى دأبت على العمل به القيادة السياسية متمثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسي، والذى شهد عليه العالم أجمع بعد احداث طفرة غير مسبوقة على كل المستويات سواء سياسيًا أو اقتصاديًا، إلى جانب فتح آفاق جديدة للمناقشة والاستماع إلي الآخر لتكتمل صورة الجمهورية الجديدة".

إعلام حزب المصريين منتدى شباب العالم حزب المصريين محمد مجدى الرئيس عبد الفتاح السيسي